لماذا تستعين بالمحامي ؟

المحاماة مهنة معترف بها منذ القدم ، تقوم على أصول منطقية وأسس علمية ، وليس بمقدور الكافة الإلمام بعلومها المعقدة والمتداخلة ، لذلك مهما كانت الشهادات العلمية للشخص أو خبرته بالحياة ، فلا بد له من الاستعانة بمحامي متخصص في المسائل القضائية والقانونية .

لأن الحق مهما كان واضحا في القضية ، والقاضي مهما كان عادلا ، فهو يخضع لإجراءات وضوابط قانونية لابد من الالتزام بها ، و ببساطة ممكن خسارة القضية بسبب خطأ في الإجراءات أو تأخير في المواعيد .

فالقاضي يحكم في القضية وفقا للقانون ، لذلك ليس من مهمته الدفاع عنك إذا أنت أهملت في ذلك ، كما أن القاضي وقته ثمين ، لذلك لا يسمع من الخصوم إلا ما هو منتج في الدعوى ، فلا يسمح بأي كلام يقال ، الأمر الذي قد يفقد المتقاضي القدرة على الكلام في القضية وتحديد ماهية الدفع المنتج فيها ، وبالتالي تكون القضية بلا أسس ، بل كثيرا ما نجد المتقاضي يقرر أقوال ضد مصلحته دون ان يعلم ذلك ، بالرغم من أنه صاحب حق .

و تتاكد أهمية الاستعانة بالمحامي في أن الجهات الحكومية ، وأعضاء مجلس الأمة ، الذين يشرعون القانون و بالرغم من ان لديهم مستشارون قانونيين ، إلا أنهم يستعينون بالمحامين أيضا ، وكذلك الشركات و التجار وأصحاب الخبرات يستعينون بالمحامين لإيصال قضيتهم بالشكل القانوني الصحيح ، لذلك فالجميع يستعين بالمحامي إذا ما واجهته أي مشكلة قانونية .

بقيت كلمة أخيرة ، وهي أنه في المسائل الجنائية ، تكون الاستعانة بالمحامي أمراً إجبارياً ، حتى إن رفض المتهم ذلك ، فإن القاضي ينتدب له محاميا يدافع عنه وإلا تبطل المحاكمة برمتها .

كيف تختار المحامي المناسب ؟

قواعد هامة تساعدك على اختيار المحامي المناسب :

  • يجب أن ينصب الاختيار على مكتب محاماة معتمد .
  • يجب ان تلتقي بصاحب المكتب شخصيا وتشرح له قضيتك وليس العاملين بالمكتب لذلك يفضل الاتصال       على المكتب لتحديد موعد مع المحامي لمقابلته.
  • اشرح المشكلة بصدق وأمانة ، وقدم كل ما لديك من مستندات .
  • اسمع الرأي القانوني دون ان ترهق المحامي بأسئلة جدلية وفرضيات غير موجودة .
  • لا تقحم المحامي بمشاكلك العاطفية والاجتماعية فهذه ليست من اختصاصه .
  • لا مانع من استشارة أكثر من محامي للمقارنة والترجيح .
  • ناقش المحامي في الآراء والاستشارات الأخرى بشفافية ووضوح ودون مجادلة .
  • اخبر محاميك فيما إذا كان لديك محامي آخر يتابع القضية حتى يتم التنسيق بينهما .
  • اختر المحامي الذي ترتاح إليه وتثق بعمله وخبرته .
  • بعد الاتفاق مع المحامي تعاون مع موظفي المكتب حيث أن لكل منهم اختصاصه لخدمة قضيتك .

 

مهم جداً :

احذر وقت المحامي ثمين فلا تستهلك وقته حتى لا يتضايق منك ثم يعمد على الاختصار في إجابته القانونية احذر ان تتذاكى وتقوم أنت بنفسك بمباشرة القضية اعتمادا على المعلومات التي قمت بجمعها من المحامين لأن هناك تعقيدات قانونية لن يناقشها معك المحامي لأنها من اختصاصه مع القضاء وحتى لا تقع في مأزق لا تستطيع الخلاص منه .

 

تحذير هام :

احذر ممن يضمن ويتعهد لك بأنه سوف يكسب القضية بنسبة مئة بالمئة.

احذر ممن يقرر لك بأنه صاحب سلطة ونفوذ على القضاء .

احذر ممن يقرر لك بأنه سوف يرشي المحكمة .

احذر مدعي مهنة المحاماة ومحامي الشنطة .

فهؤلاء نصابين مخالفين للقانون ، يجب إبلاغ جمعية المحامين الكويتية عنهم فورا ، أو الاتصال بنا للمساعدة في القضاء عليهم .

كيفية تقدير اتعاب المحاماة ؟

 ولا يوجد في الكويت للأسف معيار محدد لتقدير أتعاب المحاماة ، لذلك تختلف أتعاب المحاماة من محامي لآخر من هنا نجد أن بعض المحامين يغالي في تحديد أتعابه لدرجة إرهاق الموكل ، والبعض الآخر ينخفض بها إلى دون المستوى الحقيقي لتكاليف القضية ، لدرجة انها تشكل خسارة فعلية على المكتب ، مما يؤثر على الجهد المبذول في القضية ، لذلك فان الموكل الواعي هو الذي يساعد المحامي في التقدير الصحيح لأتعاب القضية .

ويمكننا القول بأن المحامي يحدد أتعابه وفقا لمعيار التكاليف الثابتة لدية ، ومدة التقاضي ، ونوع القضية والجهد المبذول فيها حسب خبرته .

مدة التقاضي :

كلما طال أمد التقاضي كلما زادت تكلفة القضية على المحامي مما يساهم في رفع الأتعاب على الموكل  ، ومن الأمور التي تساهم في إطالة أمد التقاضي تأخر إعلان صحيفة الدعوى أو إحالة الدعوى الى إدارة الخبراء أو الضغط الشديد وكثرة القضايا في جدول المحكمة أو كأن ترفع الدعوى أثناء أو قبل العطلة القضائية وغيرها من الأمور الناتجة عن طبيعة الدعوى نفسها .

نوع القضية :

القضايا أنواع متعددة ، منها ما هو متشعب ومتداخل ، أو بها أكثر من خصم ، أو تحتاج إلى أدلة مبتكرة ، أو بحث متجدد ، أو عدد ساعات عمل أكثر في القراءة والبحث ، وحسب طبيعتها مدنية او جنائية .

الجهد المبذول :

وهو النشاط والعلم والخبرة الذي يصرفه المحامي والطاقم المعاون له على القضية ، وهو يختلف من محامي لآخر ، فالمحامي صاحب الفكر القانوني السليم والمطلع على العلوم الأخرى يمتلك موهبة ثقافية تعزز حق موكله ، وبالتالي لا يتساوى مع المحامي الأقل خبرة منه .

تنبه هام :

  • احرص على توقيع عقد محاماة واستلام نسخة خاصة لك ، والحصول على سند يفيد قبض بالأتعاب .
  • احرص على سداد الأتعاب في الوقت المناسب حتى لا تعرض محاميك للمخاطر .
  • صارح محاميك مباشرة إذا لمست أي قصور منه أو من العاملين لديه .
  • أحسن الظن في محاميك ، لأن كسب القضية يحقق مصلحتك ومصلحته بإضافتها الى رصيد انجازاته .
  • لا تقدم على أي خطوة أثناء نظر القضية دون استشارة محاميك ، حتى لو كانت تلك الخطوة من صالحك ، كالصلح أو التنازل أو الإبراء أو أي اتفاق آخر مع الخصم ، فبعض تلك الإجراءات قد تنعكس على موقفك القانوني لاحقاً ، لذا ابق محاميك على اطلاع كامل لأي مستجدات مهمة .